اليوم العالمي لحقوق المستهلك 2018م (جعل الأسواق الرقمية أكثر عدلاً)

2

تُشارك جمعية حماية المستهلك في اليوم العالمي لحقوق المستهلك 2018م، والذي يصادف تاريخ 15 مارس من كل عام؛ وذلك لزيادة وعي المستهلك والدفاع عن حقوقه وتبني قضاياه حول العالم.

كما سيسلط الضوء لهذا العام على حقوق المستهلك في جعل الأسواق الرقمية أكثر عدلاً تحت شعار #عالم_رقمي_أفضل” والذي يهدف إلى:

  • ضمان السلامة الأمنية لبيانات المستهلك.
  • ضمان نزاهة السوق الالكتروني في بيع منتجات أصلية وغير مقلدة أو مغشوشة أو فرض رسوم وضرائب غير معلومة.
  • رعاية مصالح المستهلك بتوفير أسعار منافسة، وأنظمة دفع وخدمات بريدية موثوقة.

كما قامت الجمعية تزامناً مع هذا اليوم بإطلاق وتدشين موقعاً للتوعية من الاحتيال المالي (SCAM.SA) والذي من شأنه تعريف المستهلكين بأنواع النصب والاحتيال المالي، وكذلك عرض وتبادل تجارب الآخرين، ويساعد أيضاً في كشف اتجاهات المحتالين وطرقهم الجديدة في ذلك.

والجمعية من خلال واجبها كأحد أعضاء المنظمة العالمية لحماية المستهلك، أصدرت بياناً حول اليوم العالمي لحقوق المستهلك لهذا العام، تحت شعار “جعل الأسواق الرقمية أكثر عدلاً”، يتضمن موقف الجمعية حول التجارة الإلكترونية وعلاقتها بحماية المستهلك، وحث القطاعات المعنية بتفعيل نظام متكامل للتجارة الإلكترونية بما يضمن حقوق المستهلك وللاطلاع على البيان في موقع الجمعية على الرابط التالي: https://goo.gl/FV4ZMh  .

كذلك عملت الجمعية على توعية المستهلكين من خلال إعداد الرسائل التوعوية ونشرها عبر منصات التواصل الاجتماعي من خلال برنامج #تعرف، كما سوف تستضيف عددٍ من الخبراء والمختصين عبر برنامج مستشار المستهلك وذلك لمناقشة قضايا السوق الالكتروني من منظور حماية المستهلك، وكذلك عقد محاضرات ودورات تدريبية من خلال برنامج بناء قدرات المستهلك “متمكن”. وكذلك أطلقت الجمعية مسابقة توعوية، عبر حساب الجمعية في منصة تويتر حول الموضوع الأساسي لليوم العالمي “جعل الأسواق الرقمية أكثر عدلاً”،

وذلك من شأنه تطوير وسائل التوعية المناسبة والتي تصل بشكل أسهل وأسرع إلى المستهلك.